#1  
قديم 08-19-2016, 08:09 PM
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل : Oct 2012
 فترة الأقامة : 1854 يوم
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : ضربة عسكرية is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي نقد كتاب عقائد الاسلام



اصدر المدعو احمد اسماعيل كتابا تحت عنوان( عقائد الاسلام ويليه ويسألونك عن الروح)، وقد احتوى الكتاب على الكثير من الملاحظات والإشكالات نحاول إيرادها وبيان زيفها ضمن النقاط التالية:
1- قال في ص6 ( الله خلق ادم على صورته) وعزا الحديث الى الكافي وتوحيد الصدوق.
وإذا ما رجعنا الى المصدر الذي احال عليه نلاحظ ان الحديث ورد على النحو التالي ( عدة من أصحابنا، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عن عبد الله بن بحر، عن أبي أيوب الخزاز، عن محمد بن مسلم قال: سألت أبا جعفر عليه السلام عما يروون أن الله خلق آدم على صورته، فقال هي: صورة، محدثة، مخلوقة واصطفاها الله واختارها على سائر الصور المختلفة، فأضافها إلى نفسه، كما أضاف الكعبة إلى نفسه، والروح إلى نفسه، فقال: " بيتي "، " ونفخت فيه من روحي ").
وفي توحيد الشيخ الصدوق ص103( حدثنا علي بن أحمد بن عبد الله بن أحمد بن أبي عبد الله البرقي رحمه الله، عن أبيه، عن جده أحمد بن أبي عبد الله، عن أبيه، عن عبد الله بن بحر، عن أبي - أيوب الخزاز، عن محمد بن مسلم، قال: سألت أبا جعفر عليه السلام عما يروون أن الله عز وجل خلق آدم على صورته فقال: هي صورة محدثة مخلوقة، اصطفاها الله واختارها على سائر الصور المختلفة، فأضافها إلى نفسه كما أضاف الكعبة إلى نفسه والروح إلى نفسه. فقال: (بيتي) وقال: (ونفخت فيه من روحي).
والروايات في الكافي والتوحيد للشيخ الصدوق نفت بشكل قاطع وجود الصورة لله تعالى وأنها من عقائد المجسمة، ففي توحيد الشيخ الصدوق بسنده قال ( حدثنا محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد رحمه الله، قال: حدثنا محمد بن الحسن الصفار،
قال: حدثنا العباس بن معروف، قال: حدثنا ابن أبي نجران عن حماد بن عثمان، عن عبد الرحيم القصير، قال: كتبت على يدي عبد الملك بن أعين إلى أبي عبد الله عليه السلام بمسائل، فيها: أخبرني عن الله عز وجل هل يوصف بالصورة وبالتخطيط؟ فإن رأيت جعلني الله فداك أن تكتب إلي بالمذهب الصحيح من التوحيد فكتب عليه السلام بيدي عبد الملك بن أعين: سألت رحمك الله عن التوحيد وما ذهب إليه من قبلك، فتعالى الله الذي ليس كمثله شئ وهو السميع البصير، تعالى الله عما يصفه الواصفون المشبهون الله تبارك وتعالى بخلقه المفترون على الله، واعلم رحمك الله أن المذهب الصحيح في التوحيد ما نزل به القرآن من صفات الله عز وجل، فانف عن الله البطلان والتشبيه، فلا نفي ولا تشبيه، هو الله الثابت الموجود، تعالى الله عما يصفه الواصفون، ولا تعد القرآن فتضل بعد البيان.
16 - حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى العطار رحمه الله، عن أبيه، عن سهل بن زياد، عن بعض أصحابنا، قال: كتبت إلى أبي الحسن عليه السلام أسأله عن الجسم و الصورة، فكتب: سبحان من ليس كمثله شئ ولا جسم ولا صورة). توحيد الصدوق ص102.




رد مع اقتباس
قديم 12-19-2016, 06:56 PM   #2
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



2- قال في ص11( المفروض ان خليفة الله تعالى لا يحتاج اكثر من الإعلان عن نفسه ولهذا بين القران ان الأنبياء وإبراهيم لم يكونوا يحتاجون اكثر من اعلان دعوتهم)، ورتب على ذلك انه في صورة عدم الاستجابة لمجرد الإعلان ان ( اما غير الناس او الذين تكسوا فطرتهم فهؤلاء أكيد لا ينفعهم لا أذان ولا اي شيء اخر).
يريد من هذا الكلام الإيمان بدعوته من انه ابن الأمام المهدي عليه السلام بمجرد ان ادعى هذه الدعوة.
وهذا الكلام يخالف صريح الآيات القرانية التي بينت ان الله تعالى حمل كل نبي الى جنب الرسالة البرهان والدليل عليها فإبراهيم عليه السلام ارسله بالمعجزات والحجج وموسى عليه السلام ارسله بالمعجزات والحجج وكذلك عيسى عليه السلام ارسله بالمعجزات والحجج وقد سطرت الآيات القرانية المثير من المعجزات والبراهين التي أقامها الأنبياء عليهم السلام ولم تصرح أية واحدة او رواية بان المدعي يكفي ادعاءه في تصديق دعواه من دون حاجة الى بيان وبرهان بل الآيات القرانية ذمت الذين يتبعون ويصدقون من دون دليل وبرهان ونعت على القول على الله تعالى من دون علم وبيان( ان تقولون على الله ما لا تعلمون)، وأكدت على ضرورة الرجوع الى الدليل والبرهان قبل الإيمان والتصديق.
قال تعالى ﴿ وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اتَّبِعُوا مَا أَنزَلَ اللَّهُ قَالُوا بَلْ نَتَّبِعُ مَا أَلْفَيْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لا يَعْقِلُونَ شَيْئًا وَلا يَهْتَدُونَ ﴾ [البقرة:170]،

﴿ وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَى مَا أَنزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ قَالُوا حَسْبُنَا مَا وَجَدْنَا عَلَيْهِ آبَاءَنَا أَوَلَوْ كَانَ آبَاؤُهُمْ لا يَعْلَمُونَ شَيْئًا وَلا يَهْتَدُونَ ﴾ [المائدة:104].
وغيرها من الآيات الكثيرة والبينات الجلية التي ذكرها الله تعالى .


 

رد مع اقتباس
قديم 12-29-2016, 09:27 PM   #3
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال احمد اسماعيل في ص 11( لانهم سيتذكرون ويتصلون بربهم ويعلمون منه امر رسوله وأحقيته بل المفروض إنهم متذكرون مثلك).
التعليق: هذه النظرية من النظريات المطروحة قديما من ان المعرفة استذكارية كما أمن بها افلاطون او انها تأسيسية فالإنسان يولد لا يعلم شيئا وإنما ترده المعرفة تدريجا من خلال ممارسته الحياتية والعلمية.
اما ان المعرفة قضية استذكارية وهو مبنية على ان الانسان له وجود سابق على وجوده في الحياة تعلم فيه جميع ما يمكنه من علوم ومعرفة وبعدما وجد في الحياة الدنيا نسي تلك المعارف ومن ثم بدا باستذكارها من خلال ممارسته العلمية والعملية.

‎أنواع المعرفة لدى افلاطون:

‎يعنى أفلاطون بموضوع المعرفة في محاورات عديدة فيبين أنواعها المختلفة ويرتبها درجات حسب قيمتها في الكشف عن الحقيقة ويهتم اهتماماً بالغاً بتعريف العلم الفلسفي اليقيني وبالتمييز بينه وبين انواع المعرفة الأخرى الشائعة عند معاصريه. ونقطة البداية في نظرية المعرفة الأفلاطونية تتلخص في إثارة الشك في العالم الحسي،. ويقيم أفلاطون تصنيف لأنواع المعرفة في العلوم المختلفة على أساس تفرقته الميتافزيقية بين العالم لمرئي والعالم المعقول فيسمى المعرفة التي تتناول العالم الحسي بالظن.أما المعرفة التى تتناول اللامرئي والمعقول بالعلم أو بالتعقل، هذه هي أنواع المعرفة الاربعة حسب تقسيمه
وهذه النظرية تتنافى مع صريح الآيات القرانية يقول الباري جل وعلا( وَاللَّهُ أَخْرَجَكُم مِّن بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ لَا تَعْلَمُونَ شَيْئًا وَجَعَلَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ ۙ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ ) النحل 78)


 
التعديل الأخير تم بواسطة ضربة عسكرية ; 12-29-2016 الساعة 09:32 PM

رد مع اقتباس
قديم 12-31-2016, 10:29 PM   #4
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص13( إذن المطلوب من كل انسان ان يتذكر ويخلص ليكون نبيا يوحى اليه ويعرف الحقيقة).

التعليق: اذا كان المطلوب من الانسان الإخلاص ليتحول الى نبي يوحى اليه فما الداعي لدعوة نفس احمد اسماعيل ولزوم الايمان بها من قبل الاخرين؟ فإذا ما كان الانسان سيتحول الى نبي يوحى اليه فعليه ان لا يؤمن بكل مدع يدعي انه رسول او امام او يماني حتى وان أقام البينات والمعجزات لانه يستطيع معرفة الحقيقة من خلال نفسه بان يخلص لله تعالى ويصبح حينها نبيا يوحى اليه بلا حاجة الى الأدعياء والمتنبئين وهذا الكلام من احمد يهدم دعوته من أساسها ويقض بنيانه من القواعد.
اضف الى ذلك انه لم يدع مدع سواء كان صادقا كالأنبياء والأوصياء او غير صادق بان كل انسان يتحول الى نبي بالإخلاص والتذكر وانما خصوا النبوة بأشخاص معينين مخصوصين.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-20-2017, 06:16 PM   #5
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص 33( الاصل الثاني: الخليفة
تنصيب خليفة الله في ارضه او الرسول وكونه الأعلم وأمر المكلفين بطاعته امر حتمي في كل زمان.. ويدل عليه:
اولا: ان الغرض من الخلق هو المعرفة ولا يتحقق هذا الغرض في هذا العالم لمعظم الخلق الا بتنصيب ناقل للعلم وظيفته تعريف الناس...
ثانيا: المالك العالم المطلق لابد ان يأمر المكلفين العاملين في ملكه بإنقاذ إرادته لانه الأعلم بصلاح ملكه ومن فيه..).

هذان الدليلان اللذان ذكرهما لإثبات حتمية وجود خليفة في كل زمان ومكان وان الإرسال دائمي وهما كما هو واضح مرتبط بوجود مكلف قابل للعلم والمعرفة وفيه استعداد القبول من الرسل.
بينما نلاحظه في ص 37يقول( مما تقدم تبين ان الإرسال حتمي في كل زمان ولان به يتحقق الغرض من الخلق وهو المعرفة، وبه يتحقق إنفاذ إرادة المالك الحقيقي في ملكه .. كما انه بالإرسال نفسه تقام الحجة وتقطع العذر حتى وان كان الرسول او الخليفة في بعض الأزمنة مجمدا ولا يؤمر بالتبليغ لعدم وجود القابل).
وهنا يتناقض في الكلام فان الإرسال اذا ما كان مرتبطا بتعليم المكلفين وإيصال التكاليف اليهم فإذا ما فرض ان الإرسال محمدا لعدم وجود القابلين فهذا معناه ان الإرسال متوقف ولا يحصل منه الغرض كما ان القران الكريم ينص على ان هناك فترة ليس فيها إرسال كما قال تعالى( يا اهل الكتاب قد جاءكم رسولنا يبين لكم على فترة من الرسل ان تقولوا ما جاءنا بشير ولا نذير) سورة المائدة: ظ،ظ©.


 
التعديل الأخير تم بواسطة ضربة عسكرية ; 01-20-2017 الساعة 06:58 PM

رد مع اقتباس
قديم 01-20-2017, 06:54 PM   #6
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص 37(الاستخلاف سنة الله: بينا عقلا ان تنصيب الخليفة موافق للحكمة والرحمة ومخالفته لا تصدر من الرحيم والحكيم المطلق سبحانه وتعالى والآن نعرج على النصوص
اولا: القران: نجد اول انسان عاش على هذه الارض هو ادم عليه السلام قد نصبه الله تعالى خليفته في ارضه) ثم نقل الآية المباركة في استخلاف ادم وقال ( ورد في تفسير الاية( الحسين بن محمد عن معلى بن محمد عن احمد بن محمد بن عبد الله عن الحسن عن ابن ابي عمير عن محمد بن اسحاق بن عمار قال: قلت لابي الحسن الاول عليه السلام: الا تدلني الى من أخذ عنه ديني؟
فقال: هذا ابني علي ان ابي أخذ بيدي فأدخلني الى قبر رسول الله صلى الله عليه واله فقال: يا بني ان الله عز وجل قال( أني جاعل في الارض خليفة) وان الله عز وجل اذا قال قولا وفى به).
والله قد أتى ابراهيم الملك الالهي وجعله خليفته في ارضه..
ونبي الله داود عليه السلام قد نصبه الله خليفة في ارضه..)
ثم يقول في ص44 ( النتيجة من القران والسنة النبوية: اول يوم للبشر على هذه الارض كان هناك خليفة منصب وهو ادم عليه السلام وداود الذي جاء بعد ادم بسنين طويلة .. والمهدي الذي يقع في الختام أيضاً خليفة الله في ارضه).
التعليق: الزم احمد اسماعيل نفسه بأمر اذا ما التفت اليه هو او اتباعه الذين لا يفكرون كثيرا يتضح للجميع بطلان دعواه لان الآيات والروايات التي أوردها لإثبات الاستخلاف الالهي كما هو مقرر ونؤمن به يكون من خلال التنصيب بالشخص والوصف فالله تعالى صب الاستخلاف على شخص ادم عليه السلام وكذلك على داود وإبراهيم وإسماعيل وعيسى وموسى حتى نصل الى النبي محمد صلى الله عليه واله ومن ثم الأئمة من بعده واحدا تلو الاخر والرواية الي أوردها خير دليل على ان الخليفة مشخص ومعين بفرد محدد لا يقع فيع لبس ولا اختلاف لان التشخيص هو الطريق الوحيد لسد باب الخلاف الأدعياء والمنتزين والكذابين وهذا التشخيص ما يفتقده احمد اسماعيل صالح اذا لا يوجد منصب ينص على انه خليفة او يماني او غير ذلك.


 

رد مع اقتباس
قديم 01-22-2017, 10:36 PM   #7
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص 48 وهو ينقل ان الاستخلاف سنة إلهية موجودة في التوراة والإنجيل فقال( رابعا: ما نقل في العهد الجديد الإنجيل
فبعدما تغدوا قال يسوع لسمعان بطرس يا سمعان بن يونا اتحبني اكثر من هؤلاء قال نعم يا رب انت تعلم أني احبك قال له أرع خرافي)، ثم قال ( واضح ان سمعان بطرس ( شمعون الصفا) هو الوصي بعد عيسى عليه السلام.).
ثم قال في الهامش ( روايات تبين ان بطرس هو وصي عيسى عليه السلام في ملحق 4).
وفي ملحق 3 وليس 4 نقل جملة من الروايات وجميعها تصرح بان وصي عيسى عليه السلام هو ( شمعون بن حمون الصفا).
والسؤال هنا: ما هو دليل احمد اسماعيل بان ما ورد في ما يسمى في الإنجيل من ان سمعان بطرس بن يونا هو نفسه شمعون بن حمون الصفا؟!!


 

رد مع اقتباس
قديم 03-06-2017, 12:50 PM   #8
ضربة عسكرية
عضو مميز جدا


الصورة الرمزية ضربة عسكرية
ضربة عسكرية غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 6
 تاريخ التسجيل :  Oct 2012
 أخر زيارة : 11-12-2017 (06:20 PM)
 المشاركات : 1,153 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال في ص62( فلا أحد يستطيع إنكار عدم وجود القابل في زمن الغيبة او الزمن الذي يسبق القيام وإقامة العدل في الأرض لأن القابل كحد أدنى كما هو واضح في الروايات هم 313 إذن فالقابل غير موجود).

التعليق: لو سلمنا جدلا ما ذكره احمد اسماعيل في كتابه فيرد سؤال من كل متابع لدعوة الشخص المذكور وهو انك ادعيت بداية زمن الظهور في سنة 1998 اي قبل تسعة عشر سنة من خلال بعثك من قبل الامام المهدي عجل الله فرجه الشريف فعلا جمعت خلال هذا الزمن 313 نفرا يكون القابل للدعوة كما زعمت؟!
وهذه قنواتك الإعلامية المختلفة تزعم أن اتباعك منتشرون في مختلف اصقاع الأرض في مختلف بلدان العالم فهل لم يصل عددهم إلى ما ذكرت طيلة هذه السنين!


 

رد مع اقتباس
قديم 03-09-2017, 10:31 PM   #9
admin
Administrator


الصورة الرمزية admin
admin غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1
 تاريخ التسجيل :  Sep 2012
 أخر زيارة : يوم أمس (05:50 PM)
 المشاركات : 683 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



قال احمد اسماعيل ص64( إذن خلصنا الى هذا المختصر الى ان هناك منهجا يفترض خلو الأرض من الحجة ومثاله المنهج السني والسلفي...اما المنهج الأخر فهو الذي يقر بأن الزمان لا يخلو من الحجة، ولكنه يقول بأن الحجة يمكن أن يغيب مع وجود القابل دون أن ينصب وينص على من يقوم مقامه بعينه ليقوم هذا النائب بإيصال حكم الله الواقعي، وبالتالي فمن يسد النقص في الدين هم فقهاء متبرعون من انفسهم وغير منصبين من حجة الله، وتعارض هذا المنهج مع اية اكمال الدين...<br>
اما المنهج الثالث فهو ما طرحناه وهو ان الزمان لا يخلو من الحجة ولا يصح أن يغيب الحجة ما لم ينصب من ينوب عنه، وفي حال غاب ولم ينصب من ينوب عنه علنا فتكون الامة ككل مقصرة ومنحرفة عن الحق وليس فيها القابل للمنهج الالهي الصحيح.. وفي هذه الحالة تكون الامة المؤمنة بخلفاء الله في زمان الفترة).<br>
<br>
التعليق: الكلام هذا متناقض وغير صحيح وذلك:<br>
1_ نبدا من الاخير حيث افترض انه مع عدم وجود قابل فلا تنصيب من قبل الحجة في حين ذكر انه منصب لأن الفقهاء أنكروا التنصيب في زمن الغيبة، وعاب عليهم ذلك في حين أنه يرى عدم وجود القابل ومع ذلك ادعى التنصيب لنفسه.<br>
2_ قال بأن الامام لم ينصب الفقهاء وإنما نصبوا انفسهم بأنفسهم وهذا يتنافى مع الروايات الواردة في تنصيب الفقهاء والارجاع إليهم في زمن الغيبة والروايات كالتالي:<br>
عمل الإمام الحسن العسكري (عليه السلام) على تأصيل مرجعية الفقهاء العدول، ووجوب الرجوع إليهم في معرفة مسائل الشريعة، وأخذ الموقف الشرعي تجاه القضايا الحادثة، وكان الإمام يوجه أتباعه وشيعته إلى مراجعة الفقهاء وتقليدهم، وأخذ معالم الدين وأحكامه منهم، حيث جاء عنه الحديث المشهور: ((من كان من الفقهاء صائناً لنفسه، حافظاً لدينه، مخالفاً على هواه، مطيعاً لأمر مولاه، فللعوام أن يقلدوه))الوسائل، الحر العاملي، ج 27، ص 131، رقم 33401.<br>
<br>
وفي هذا الحديث يبين الإمام العسكري (عليه السلام) صفات الفقيه الذي يجوز الرجوع إليه في التقليد، والذي يجب أن تتوافر فيه هذه الصفات وهي: صيانة النفس، وحفظ الدين، ومخالفة الهوى، وإطاعة أمر الله تعالى.<br>
وقد أرسى الإمام جعفر الصادق (عليه السلام) قواعد الرجوع إلى الفقهاء قائلاً: ((انظروا إلى من كان منكم قد روى حديثنا، ونظر في حلالنا وحرامنا، وعرف أحكامنا، فليرضوا به حكماً فإني قد جعلته عليكم حاكماً، فإذا حكم بحكمنا فلم يقبل منه، فإنما بحكم الله استخف، وعلينا رد، والراد علينا الراد على الله، وهو على حد الشرك بالله عز وجل)) تهذيب الأحكام، الشيخ الطوسي، ج6، ص 178، رقم 514.<br>
<br>
كما أن الإمام الهادي (عليه السلام) بين مكانة العلماء، ودورهم في الحفاظ على الدين، وضرورة الرجوع إليهم، فقد قال (عليه السلام) : ((لولا من يبقى بعد غيبة قائمنا من العلماء الداعين إليه، والدالين عليه، والذابين عن دينه بحجج الله، والمنقذين لضعفاء عباد الله من شباك إبليس ومردته، ومن فخاخ النواصب لما بقي أحد إلا ارتد عن دين الله، ولكنهم الذين يمسكون أزمة قلوب ضعفاء الشيعة، كما يمسك صاحب السفينة سكانها، أولئك هم الأفضلون عند الله عز وجل)) <br>
بحار الأنوار، العلامة المجلسي، ج2، ص 6، رقم 12.<br>
<br>
3_ ان المدار في التنصيب وعدمه على وجود القابل وعدمه غير صحيح وذلك لأن الامام في اول غيبته نصب نوابا أربعة فلو كان القابل المقتضي للتنصيب موجودا لما احتاج الأمر إلى غيبة الإمام فغيبته بسبب عدم وجود القابل، واذا كان القابل غير موجود فالمفروض أن لا ينصب خليفة في حين أنه نصب خليفة. فهذا دليل صريح على بطلان ما ادعاه.<br>
<br>
4_ ان نفس بقاء الامام الحجة عليه السلام غائبا يدل على عدم وجود القابل للدعوة وهو بنفسه يدل على فترة الغيبة ما دام القابل غير موجود وهذا يبطل دعوة احمد اسماعيل ان زمن الفترة انتهى بظهوره دون ظهور الامام عليه السلام.


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 12:15 PM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.

HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2010
جميع الحقوق محفوظة لشبكة الرد الوافي على مدعي اليمانيه
-:-
جميع الحقوق محفوظة لمنتديات الرد الوافي على مدعي اليمانية